عنوان الكتاب : ميزان العدل في الدنيا والاخرة الكاتب : الادارة

بسم الله نهتدي ونقول اللهم اهدنا الصراط المستقيم

الله هو العدل والحسيب

ان من عدل الله انه جعلك حسيب نفسك فمن شاء فليؤمن ومن شاء فليكفر ومن عمل صالحا فلنفسه ومن اساء فعليها وهل جزاء الاحسان الا الاحسان ومن يعمل سوء يجزى به

فانت تحاسب نفسك انت من تسعد نفسك بعمل الصالحات وانت من تشقي نفسك بعمل الشر والسيئات

عدل والله من جعلك تحاسب نفسك وجعل لك نفس تلومك على الفعل السيء واقسم الله بالنفس اللوامة

ويوم القيامة من تمام عدل الله انه لا يعذب احد حتى يقيم عليه الحجة قال تعالى : ( وجاءت كل نفس معها سائق وشهيد )

ومن تمام عدل الله ان جعل في الاخرة ميزان الحساب قال تعالى : ( ونضع الموازين القسط ليوم القيامة فلا تظلم نفس شيئا )

ومن تمام عدل الله اقامة الحساب لجميع الخلائق حتى انه يقاد للشاة الجلحاء من الشاة القرناء كما نص بذلك حديث الرسول صلى الله عليه وسلم


40
0
الاهتمامات

يجب تسجيل الدخول لاضافة تعليق

التعليقات