وتجري في العيون دموع رقراقه كالنبع الصافي يخرج الماء هي عيون بكت واي عيون ننظر فيها وبنوعها اشدها فرحا عيون الماء تجري في الاض تسقي الزهر والشجر وتطفئ الظمئ من الماء  واشدها حزنا عيون فارقت الاهل والاحباب وبينهما عيون بكت تريح قلب انسان وعيون بكت رحمة بانسان وعيون بكت فرحة بالقاء وكلها عيون تبكي لكن هل رأيت او سمعت من قلب بكى   نعم انه قلب الرحمة في فقد انسان مات وهل الموت فقدان نعم ان كان موت الضمير في قتل انسان تجرد من  انسانيته فهو شيطان استباح كل ما يغضب الرحمن ونسى لما خلق الله الانسان ليبني مدنا ويعمرالاوطان لذا خلق الله الانسان فكن كما خلقك الله 

694
0

عنوان الكتاب : اختلاف الدمع الكاتب : هناء الفضيلي

حنان وحنين

قد ترى طفله غير مهندم ويرق له قلبك وتحن له روحك منزلة من الله انزلها في قلبك لها الطفل تشتاق لتراه وتمسك يداه وتشبعه حبا وحنانا ولا تدري كم هو قريب لروحك حتى تفارقه وتشاق اليه ما ان يبتعد عنك ولم يغب عن ناظريك مسافة قريبه شعور يدغدغ روحك وخفقات تتسارع في قلبك وحنين اليه هي رحمة الله زرعت في نفسك له ترى ما السر انت لاتعرف من يكون او ابن من يكون تفيض بك المشاعر وتغمره حبا وشوقا اليه لا تريد ان تفارقه او ان تكسر خاطره تتقلب في هذه المشاعر منذوا ان رأيتهوانت تتسأل قد شغفني حبا علما انه غير مهندم وغي منظف وتعلوه الاوساخ تمسك بيده وتنظف انفه وفمه وتقبل جبينه وتسأله عن حاجته اين امك وتضع علامات الاستفاهمحيرا لايجيب اين تسكن وتزداد الحيرة في عيينه وتتشوق لمعرفة مكانه يمسك يدك ليست كأيدي الاطفال الصغار ليست ناعمة وتمشي خلف يتكلن لكنك لا تفهم مايقول كلمات منكسره كمشاعره وتسير خلفه تصل معه نهاية الطريق ويشير اليك هما انام وترى تحت كومة الورق طفل صغير يتطلع بخوف وصمت وعلامات الدهشة تعلوة محياه والعبرات ترسم ملامح وجهه يركض صغير مسرعا يحتضنه تهدء نفسه ويسكن خوفهتسأل من هذا يجيب خوفا منك عليه وبقوة تكاد تهز وجدانك من الداخل اخي وتعيد وتكرر الاسئلة اين امك ابوك  يلتفت خلفه فاذا به تفيض عينه دمعا ويتساطق منه صمتا يكاد يكون اقوى من كل الكلمات ماتت وتركتنا لا تملك كلمات ترد بها على الطفل الرجل لا تملك عبارت تشجع بها نفسك وتلم بها روح ويزداد الشوق والحنين لاحتضان يتيم اجبر ان يكون رجلا في عمر 3 سنين ان يكون اما لطفل رضيع ان يكون سكنا لبيت يحتويه واخيه ان يبحث عن عملا يكفيه لا عمن يأويه وتبكي حرقة على شباب اصبحوا صغار من كثر التدليل ورجالا لا يفهمون معنى العمل الشريف لبنت لا تحمل مشاعر الحنين لبنت لا تعرف كيف يكون حنان الام او تعطي اما امل بغد جديد يشرق نورا في قلب يتيم تذكر ان الحنان والحنين لمن كان يتيم ليس شرطا ان يكونوا اموات لكن هم بدنيا غاب عنها حب الام وحضن الاب ودفئ السنين بيت يسكنه يتيم 


26
0
الاهتمامات

يجب تسجيل الدخول لاضافة تعليق

التعليقات