الكاتب : الادارة

اشتقت اليك فعلمني الا اشتاق

علمني كيف اقص جذور هواك من الاعماق

علمني كيف تموت الدمعة بالاحداق

علمني كيف يموت الحب وتنتحر الاشواق

نزار قباني

772
0

رسالة من تحت الماء

إن كنت حبيبى.. ساعدني

كي أرحل عنك..

أو كنت طبيبى.. ساعدني

كي أشفى منك

لو أني أعرف أن الحب خطيرٌ جداً

ما أحببت

لو أني أعرف أن البحر عميقٌ جداً

ما أبحرت..

لو أني أعرف خاتمتي

ما كنت بدأت...


إشتقت إليك.. فعلمني

أن لا أشتاق

علمني

كيف أقص جذور هواك من الأعماق

علمني

كيف تموت الدمعة في الأحداق

علمني

كيف يموت القلب وتنتحر الأشواق

يا من صورت لي الدنيا كقصيدة شعر

وزرعت جراحك فى صدري و أخذت الصبر

ان كنت أعز عليك فخذ بيدي

فأنا مفتون من رأسي حتي قدمي

الموج الأزرق في عينيك.. يجرجرني نحو الأعمق


وأنا ما عندي تجربةٌ

في الحب.. ولا عندي زورق..

إني أتنفس تحت الماء..

إني أغرق..

أغرق..

أغرق..


يا كل الحاضر والماضي يا عمر العمر

هل تسمع صوتي القادم من اعماق البحر

ان كنت قويا اخرجني من هذا اليم

فانا لا اعرف فن العوم

لو أني اعرف ان الحب خطير جدأ ما أحببت

لو أني أعرف أن البحر عميق جدأ ما ابحرت

لو أني اعرف خاتمتي ما كنت بدأت


تعديل ترتيب الفقرة

155
0
الاهتمامات

من اجل عينيك عشقت الهوى

بعد زمانٍ كنت فيه الخلى

وأصبحت عينى بعد الكرى

تقول : للتسهيد لا ترحل

يا فاتناً لولاهُ ماهزنى وجدُ

ولاطعم الهوى طاب لى

هذا فؤادى فامتلك امرهُ

واظلمهُ أن أحببت او فاعدلِ

من بريق الوجد فى عينيك اشعلت حنينى

وعلى دربك أنَّى رحُت أرسلت عيونى

الرؤى حولى هامت بين شك ٍ ويقينٍِي

والمنى ترقص فى قلبى على لحن شجونىِ

أستشف الوجد فى صوتك آهات دفينه

يتوارى بين أنفاسكَ كى لا أستبينَه

لستُ أدرى أهو الحبُ الذى خفتَ شجونه

ام تخوّفتَ من اللومِ فآثرتَ السكينه

ملئت لى درب الهوى بهجةً

كالنورِ فى وجنةِ صبحٍ نديْ

وكُنتُ إن أحسست بي شقوةٌ .. تبكي كطفلٍ خائفٍ مجهد

وبعد ما أغويتنى لم أجدإلا سراباً عالقاً فى يدى

لم أجن منهُ غير طيفٍ سرى وغاب عن عينى

ولم أهتدي ،،

كم تضاحكت عندما كنت أبكى

وتمنيت أن يطولَ عذابى

كم حسِبتَ ألايام غير غوانِ..

وهي عمرى وصبوتى وشبابى

كـم ظننــت الأنيــن بيـــن ضلوعــــــي

رجــع لحـــنٍ مـــن الأغانــــي العذابِ

وأنـا احتســي مدامـــع قلبـــــــــــــــــي

حيــــن لـــم تلقنـــي لتســـأل مـا بــــــــي

لا تقل أين ليالينا وقد كانت عذابــــــا

لا تسلني عن أمانينا وقد كانت سرابـــا

أنني أسدلت فوق الأمس سترا وحجابــــا

فتحمل مرَّ هجرانك واستبق العتابــــا


تعديل ترتيب الفقرة

54
0
الاهتمامات

أغداً ألقاك يا خوف فؤادي من غدٍ

يالشوقي وإحتراقي فى إنتظار الموعد

آه كم أخشى غدي هذا وأرجوه إقترابا

كنت أستدنيه لكن هبته لما أهابا

وأهلت فرحة القرب به حين استجابا

هكذا أحتمل العمر نعيماً وعذابا

مهجة حرة وقلباً مسه الشوق فذابا

أغداً ألقاك

أنت يا جنة حبي واشتياقي وجنوني

أنت يا قبلة روحي وانطلاقي وشجوني

أغداً تشرق أضواؤك فى ليل عيوني

آه من فرحة أحلامي ومن خوف ظنوني

كم أناديك وفي لحني حنين ودعاء

يا رجائي أنا كم عذبني طول الرجاء

أنا لو لا أنت لم أحفل بمن راح وجاء

أنا أحيا لغد الآن بأحلام اللقاء

فأت أو لا تأتي او فإفعل بقلبي ما تشاء

أغداً ألقاك

هذه الدنيا كتاب أنت فيه الفكر

هذه الدنيا ليال أنت فيها العمر

هذه الدنيا عيون أنت فيها البصر

هذه الدنيا سماء أنت فيها القمر

فإرحم القلب الذي يصبو إليك

فغداً تملكه بين يديك

وغداً تأتلق الجنة أنهاراً وظلاّ

وغداً ننسى فلا نأسى على ماضٍ تولّى

وغداً نسهو فلا نعرف للغيب محلا

وغداً للحاضر الزاهر نحيا ليس إلا

قد يكون الغيب حلواً .. إنما الحاضر أحلى


تعديل ترتيب الفقرة

57
0
الاهتمامات

يا مالكا قلبي يا آسراً حبي

النهر ظمآن لثغرك العذب

مل به له مل بي يا مالكاً قلبي

قل لي إلى أين المسير في

ظلمة الدرب العسير

طالت لياليه بنا والعمر لو تدري قصير

يا فاتناً عمري هل انتهى أمري

أخاف أن أمشي في غربتي وحدي

في ظلمة الأسر

يا مالكاً قلبي

آه من الأيام آه لم

تعطِ من يهوى مناه

مالي أحس أنني روح غريب في الحياه

يا فاتناً عمري هل انتهى أمري

أخاف أن أمشي في غربتي

وحدي في ظلمة الأسر

يا مالكاً قلبي

رحماك من هذا العذاب

قلبي من الأشواق ذاب

ليلي ضنى صبحي أسى عيشي على الدنيا سراب

يا فاتناً عمري هل انتهى أمري

أخاف أن أمشي في غربتي

وحدي في ظلمة الأسر

يا مالكاً قلبي


تعديل ترتيب الفقرة

98
0
الاهتمامات

يا فؤادي لا تسل اين الهوى .. كان صرحاً من خيالٍ فهوى
اسقني واشرب على أطلاله .. واروِ عني طالما الدمع روى
كيف ذاك الحب أمسى خبراً .. وحديثاً من أحاديث الجوى

لست أنساك وقد أغريتني .. بفمٍ عذب المناداة رقيقْ
ويدٍ تمتد نحوي كيدٍ .. من خلال الموج مدت لغريق ْ
وبريقاً يظمأ الساري له .. أين في عينيك ذياك البريق ْ

يا حبيباً زرت يوماً أيكه .. طائر الشوق أغني ألمي
لك إبطاء المدل المنعم .. وتجني القادر المحتكمٍ
وحنيني لك يكوي أضلعي .. والثواني جمرات في دمي

أعطني حريتي أطلق يديَّ .. إنني أعطيت ما استبقيت شيَّ
آه من قيدك أدمى معصمي .. لم أبقيه وما أبقى عليَّ
ما احتفاظي بعهودٍ لم تصنها .. وإلام الأسر والدنيا لديَّ

أين من عيني حبيبُ ساحرٌ .. في نبل وجلال وحياء
واثق الخطوة يمشي ملكاً .. ظالم الحسن شهي الكبرياء
عبق السحر كأنفاس الربى .. ساهم الطرف كأحلام المساء

اين مني مجلس أنت به .. فتنةٌ تمت سناء وسنى
وأنا حبٌ وقلبٌ هائمُ .. وخيالٌ حائرٌ منك دنا
ومن الشوق رسولٌ بيننا .. ونديمُ قدم الكأس لنا

هل رأى الحب سكارى مثلنا .. كم بنينا من خيالٍ حولنا
ومشينا فى طريق مقمرٍ .. تثب الفرحة فيه قبلنا
وضحكنا ضحك طفلين معاً .. وعدوّنا فسبقنا ظلنا


تعديل ترتيب الفقرة

75
0
الاهتمامات

وانتبهنا بعد ما زال الرحيق .. وأفقنا ليت أنّا لا نفيق
يقظة طاحت بأحلام الكرى .. وتولى الليل والليل صديق
وإذا النور نذيرٌ طالعٌ .. وإذا الفجر مطلٌ كالحريق
وإذا الدنيا كما نعرفها .. وإذا الأحباب كلٌّ في طريق

أيها الساهر تغفو .. تذكر العهد وتصحو
وإذا ما التأم جرح .. جدّ بالتذكار جرحُ
فتعلّم كيف تنسى .. وتعلّم كيف تمحو

يا حبيبي كل شيئٍ بقضاء .. ما بأيدينا خلقنا تعساء
ربما تجمعنا أقدارنا .. ذات يوم بعد ما عز اللقاء
فإذا أنكر خل خله .. وتلاقينا لقاء الغرباء
ومضى كل إلى غايته .. لا تقل شئنا فإن الحظَّ شاء


تعديل ترتيب الفقرة

60
0
الاهتمامات

اشتقت اليك...

فهل لي بمتاع

اني ارجوك ان تأتي

فلما الوداع

فهل تسبق عمري

وترضي هذه الاطماع

ما كل عاشق

يرضى ان يباع

صبرا يا قلبي

فاكتم هذه الاسماع

فالناس تقول اقوالا

هي للضياع

وانا اعرفك

كما اعرف نفسي حين تراع

اعرف انك كنت تحاول

قتلي بهذه الاوجاع

كتب الشوق سجالا وصراع

والقى جنوده

حولي كي انصاع

فلما قاومت رياحه

بأن لا يطاع

اجهز علي في ساعة

من الارباع

في ليلة من ليالي الحب مطاع

اشتقت اليك

فهل لي بمتاع

اخليت المكان كله عسى

يحمل الهواء عبقك المشاع

بقلم/ سامي المحمادي


تعديل ترتيب الفقرة

75
0
الاهتمامات

أكَادُ أَشُكُّ فى نَفْسِي لأَنِّي

أَكَادُ أَشُكُّ فيكَ وأَنْتَ مِنِّي

يَقُولُ النَّاسُ إنَّكَ خِنْتَ عَهْدِي

وَلَمْ تَحْفَظْ هَوَاىَ وَلَمْ تَصُنِّي

وَأنْتَ مُنَاىَ أَجْمَعُهَا مَشَتْ بِي

ِإلَيْكَ خُطَى الشَّبَابِ المُطْمَئِنِّ

وَقَدْ كَادَ الشَّبَابُ لِغَيْرِ عَوْدٍ

يُوَلِّي عَنْ فَتَىً فى غَيْرِ أَمْنِ

وَهَا أَنَا فَاتَنِي القَدَرُ المُوَالِي

بِأَحْلاَمِ الشَّبَابِ وَلَمْ يَفُتْنِي

كَأَنَّ صِبَاىَ قَدْ رُدَّتْ رُؤاهُ

عَلَى جَفْنِي المُسَهَّدِ أَوْ كَأَنِّي

يُكَذِّبُ فِيكَ كُلَّ النَّاسِ قَلْبِي

وَتَسْمَعُ فِيكَ كُلَّ النَّاسِ أُذْنِي

وَكَمْ طَافَتْ عَلَيَّ ظِلاَلُ شَكٍّ

أَقَضَّتْ مَضْجَعِي وَاسْتَعْبَدَتْنِي

كَأَنِّي طَافَ بِي رَكْبُ اللَيَالِي

يُحَدِّثُ عَنْكَ فِي الدُّنْيَا وَعَنِّي

عَلَى أَنِّي أُغَالِطُ فِيكَ سَمْعِي

وَتُبْصِرُ فِيكَ غَيْرَ الشَّكِّ عَيْنِي

وَمَا أَنَا بِالمُصَدِّقِ فِيكَ قَوْلاً

وَلَكِنِّي شَقِيـتُ بِحُسْنِ ظَنِّي

وَبِي مَمَّا يُسَاوِرُنِي كَثِـيرٌ

مِنَ الشَّجَـنِ المُؤَرِّقِ لاَ تَدَعْنِي

تُعَذَّبُ فِي لَهِيبِ الشَّكِّ رُوحِي

وَتَشْقَى بِالظُّنُـونِ وَبِالتَّمَنِّي

أَجِبْنِي إِذْ سَأَلْتُكَ هَلْ صَحِيحٌ

حَدِيثُ النَّاسِ خُنْتَ؟ أَلَمْ تَخُنِّي


تعديل ترتيب الفقرة

45
0
الاهتمامات

جفنه علم الغزل ومن العلم ما قتل

فحرقنا نفوسنا في جحيم من القبل

ونشدنا ولم نزل حلم الحب والشباب

حلم الزهر والندى حلم اللهو والشراب

هاتها من يد الرضى جرعة تبعث الجنون

كيف يشكو من الظما من له هذه العيون

يا حبيبي أكلما ضمنا للهوى مكان

اشعلوا النار حولنا فغدونا لها دخان

قل لمن لام في الهوى هكذا الحسن قد امر

ان عشقنا فعذرنا ان في وجهنا نظر


تعديل ترتيب الفقرة

46
0
الاهتمامات

مسافرٌ زاده الخيالُ

والسحر والعطر والظلالُ

ضمآن والكأس فى يديه

والحب والفن والجمالُ

شابت على ارضه الليالي وضيعت عمرها الجبالُ

ولم يزل ينشدُ الديارَ ويسأل الليل والنهارَ

والناس فى حبه سكارى هاموا على شطه الرحيبِ

آهٍ على سرك الرهيبِ وموجك التائه الغريبِ

يانيل يا ساحر الغيوب يا واهب الخلدِ للزمانِ

يا ساقي الحبِ والاغاني هات اسقني واسقني ودعني اهيـم

كالطير فى الجنانِ يا ليتني موجة فاحكي

الى لياليكَ ما شجاني واغتدي للرياحِ جارى

واسكب النور للحيارى فان كواني الهوى وطارَ

كانت رياح الدجى طبيبِ آهٍ على سرك الرهيبِ

وموجك التائه الغريبِ يانيل يا ساحر الغيوب

سمعت فى شطك الجميلِ ما قالت الريحُ للنخيلِ

يسبح الطيرُ ام يغني ويشرح الحبَ للخميلِ

واغصنٌ تلك ام صبايا شربن من خمرة الاصيلِ

وزورقٌ بالحنين سارَ ام هذه فرحة العذارى

تجري وتُجري هــواك نارَ حملت من سِحرُها نصيبِ

آهٍ على سرك الرهيبِ وموجك التائه الغريبِ

يانيل يا ساحر الغيوبِ


تعديل ترتيب الفقرة

43
0
الاهتمامات